.comment-link {margin-left:.6em;}

Q8Links

Hamad Al-Sharhan

Name:
Location: Kuwait

Friday, January 13, 2006

هل نستطيع تجنب حوادث الحج

يظهر أن الذي يحصل في كل سنتين أو ثلاث من تدافع مميت أو حوادث أخرى تودي بحياة العشرات أو المئات كل مرة سببه عميق في الطريقة المتبعة لإدارة الأمور في الحج عامة.

أقصد أن الحج يجب أن يكون أكثر شفافية لكل المسلمين وليس فقط خاصا بالسعودية، فأرواح المسلمين هي التي تذهب في زمن أصبح من العسير تصوّر أن الناس يمكن أن يموتوا دهسا أو بالتدافع، نحن في القرن الحادي والعشرين ولسنا بحاجة لتخيل الحج قبل مئتي سنة.

أعتذر مسبقا لكل إخواني السعوديين الذي سيقرؤون هذه المقالة لكن يجب قول الحقيقة، لأن السكوت عنها مكلف للغاية. فبالرغم من السيادة السعودية على الحرمين الشريفين التي نعتز بها - أي هذه السيادة ولا نسعى للانتقاص منها بأي حال - لكن إدارة الحج مسألة أكبر من الحرص على سيادة دولة واحدة، خاصة إذا رأينا التخبط والادعاءات من قبل البعض أن القتلى أو المصابين هم أكثر بكثير من العدد المعلن سواء في حادثة التدافع عند الجمرات أو في انهيار البناية السابق لأعمال الحج.

أعلم يقينا أن ما حصل لا يمثل بحال من الأحوال تعمدا في إهدار أرواح البشر، لكن التعمد موجود في غض الطرف عما يحصل من أخطاء تؤدي في النهاية لهذه المآسي. فمن المسئول عن السماح لآلاف الحجاج بترك أمتعتهم إلى جانب الجمرات وتضييق الطريق على المارة من المتجهين للرمي أو العائدين منه؟ هذا غير البائعين المتجولين والمتسولين الذين ليس هذا زمانهم بل ينبغي أن يكونوا اختفوا من عشرات السنين. ومَن المسئول عن ترك العمارات لعدة عقود دون فحوص هندسية للتأكد من صلاحيتها أو وجوب إزالتها؟

أشم رائحة فساد في هذا الموضوع، فالذي يسعى لأن يغض المسئولون نظرهم عن فعله المسبب للخطر على الناس ربما دهن سير أحدهم وتم له ما أراد. لست أتهم أحدا هنا، لكن أرواح المسلمين التي أهدرت ستشكو إلى الله على من تسبب بإزهاقها. والتحقيق المحايد سيظهر الكثير من الأمور، فهل من الممكن إجراؤه؟

لا أظن

4 Comments:

Blogger امرؤ القيس said...

صدقت
وأتمنى ما يزعلون منا أخوانا السعوديين
ضايقتني كثيرا تصريحات المسؤلين بعد سقوط العمارة
حيث بدأ المسؤل يذكر أعداد الضحايا والجرحى ولم يقدم التعازي
ثم بدأ يشكر حكومة خادم الحرمين على ما تقدمه من تسهيلات
أعرف أن حكومة خادم الحرمين تقدم خدمات عظيمة للحجاج
ولكن هذا ليس وقت الشكر ولامجاله
المجال تقديم العزاء والاعتذار عن ما جرى وتقديم الوعود بأن لا يتكرر

6:17 AM, January 14, 2006  
Blogger Hashemy said...

فعلا اخوي لنكس كلامك صحيح وانا اتفق معاك بكل اللي قلته اكيد في مسؤوليه اهم يتحملونها والمفروض خاصة في منطقة حساسه وهي مكة المكرمة تكون فيها النواحي الامنيه اكثر يعطيك العافيه

12:13 AM, January 15, 2006  
Blogger شرقاوي said...

رأيي المتواضع هو أن هناك حقيقة علمية مدروسة عن الإزدحام وعن ظاهرة التدافع أو ما يسمى
stampede

وهذه الظاهرة تمت الأبحاث فيها في علم جديد، من بداية السبعينات من القرن الماضي، يسمى علم الفوضى
Chaos Theory

والإزدحام هذا لا يقتصر على حشود البشر، بل يكون في الحيوان، والجماد. تزاحم الجماد يحدث في تراكم الغيوم، والدخان المتصاعد من الحرائق، كما يحدث في تكوين الممرات النهرية في الجبال،...

والحلول لهذه الظاهرة البشرية مدروسة تحت فرع
crowd control،
وكيف يتصرف الناس في الهرب من أماكن مزدحمة عند وقوع أخطار، كحريق في ناطحة سحاب، أو في مترو في الأنفاق في طوكيو مثلاً، أو المدن الأخرى ذات الكثافة السكانية العالية، وذات انضباط بين مستخدمي تلك القطارات من البشر

والمشكلة أن عدد الحجاج اليوم تزايد عما كان عليه قبل خمسين عام، كمثال، بسبب سهولة النقل ويسرة الرحلة...تزايد عدد الحجاج لكن الطرق في التعامل مع هذا الكم الهائل لم يطرأ عليها أي تطور يذكر...

المشكلة الأولى في حضن المسؤولين عن الأماكن المقدسة، وبقية دول المسلمين، في بذل الجهد لمحاولة إفراج تلك الكربة التي يمر بها الحجاج بصورة تكاد تكون سنوية...

4:58 AM, January 15, 2006  
Blogger q8links said...

الله المستعان

الأخ امرؤ القيس
حكومة خادم الحرمين جزاهم الله خير كل عام ينفقون مئات الملايين لتنظيم عملية الحج وجلب عشرات الآلاف من العسكريين للإشراف على سلاسة مرور الحجاج من منسك إلى آخر

لكن الكلام في التصرفات السيئة التي تشوه هذا الجهد العظيم المبذول

الأخ هاشمي
شكرا والله يعافيك

الأخ شرقاوي
يظهر إنك دارس هذه الأمور
نحن بحاجة لأناس شرواك يأخذون المسألة بطريقة علمية ويضعون الحلول لها. وليكونوا أكاديميين مثلا ولا تعاني المملكة من قصور فيهم

الله المستعان وشكرا على زيارة بلوجي المتواضع

12:12 AM, January 16, 2006  

Post a Comment

Links to this post:

Create a Link

<< Home